بحث
  • فريق ثلثين ـــــ

"الكونسبت" ـــــــــــــــــــــ ماهو؟

مَفهوم، تَصَوّر، دَلاَلَة، رَأي، فِكر، فِكرَة، مَدلُول، مَعنى.


تلك المعاني كاملة اختزلها المصطلح “كونسبت” وخاصة في الأوساط الإبداعية.

غالبًا "الكونسبت" هو مايظهر في العالم الفني والإبداعي، مثل فنون صناعة الأفلام والألعاب والدعاية والإعلان والتصميم الداخلي والجرافيكي ــــــــ وكل ماله علاقة بالإبداع والابتكار!

كأن تتمحور فكرة فلم عن العالم الموازي، أو فكرة منتج عن مدرسة فنية نشأت في القرن التاسع عشر، أو إعلان فيديو تكمن فكرته بسرد قصة من أحداث واقعية.

فــالكونسبت هو ـــــــ المفهوم/ الفكرة العامة التي تتمحور حول شيء ما، وترتكز عليها وتنبثق منها الأفكار الفرعية الأخرى، فهي فكرة شاملة جدًا تستطيع من خلالهـــا خلق صورة ذهنيــــة متكاملـة ومترابطة. وعليه، فإن الهدف الرئيسي "للكونسبت" أن يعمل كأساس ومنطلق للتفاصيل الدقيقة على جميع الأصعدة. مثل الإحساس العام والتخطيط التفصيلي لشخصية العلامة، وطريقة حديثها أو فكرة الإعلان أو محتوى التصميم، أو التصميم بحد ذاته أو العناصر البصرية والألوان، كلها وسائل تعمل على إيصال ذلك "الكونسبت".



لاشك أنك الآن تتساءل مالفرق بين استيراتيجية العلامة التجارية، و "الكونسبت"؟!

الاستراتيجية ــــــــ هي القواعد والأساسات التي تضع العلامة التجارية في قالب وأبعاد واضحة بحيث تكون ملازمة لكل ماتقدمه، فهي دليلها في أي بناء مستقبلي سواءً كان منتج أو حملة أو حتى إعلان. تشمل قيم، ورسالة، ورؤية العلامة التجارية، كما تشمل شخصيتها ولغة خطابها وإلى من تتحدث.. وغيرها من القواعد العامة.

أما بالنسبة "للكونسبت"، فهي تأتي كمرحلة بعد وضع الاستراتيجية، كأن نختزل تلك التوجهات والتطلعات لنقولبها ضمن فكرة عامة مؤطرة لتكون حكاية تشمل رمزيات معينة والتي تُسقَط على مظهر بصري يخلق شعور معين عند “التفاعل” مع العلامة التجارية.

ــــــــــــــــــــــ مثال على ذلك, كونسبت “أظرف القهوة المختصة سُــــدم” التي تمحورت حول حكاية السدم البهية وتكوينها في السماء الكونية. ـــــــــ اضغط لتطلع على تفاصيلها!


ما هي مقومات الكونسبت الجيّد ـــــــ

أن يكون معبر وذو معنى، غير مبالغ فيه، واضح حتى يفهمه غالبية الناس، بسيط، مجرّد "غير معقد!"، وقابل للتطوير مستقبلاً، متوافق مع المجتمع ولا يتنافى مع معتقداتهم ـــــ والأهم من هذا كله أن يكون له وقع خاص على نفس المتلقي!

كل علامة تجارية -يجب- أن تمتلك كونسبت خاص بها!

أهميته الداخليـة تكمن في جعل الموظفيـن يعملون ضمن فكرة، ونمط، و توجه واحد. أما أهميته بالنسبة للجماهير والعملاء؛ "فالكونسبت" يخلق الانطباع الخاص بالعلامة التجارية ليساعد على التأثير من خلالهــــــا.



نحن نرى أن الكونسبت يمكن أن تجده في ذاكرتك التي تختزن معلومات كثيرة والتي يمكنك أن تختار منها مايناسب ”توجه“ العلامة التجارية والاستراتيجية الخاصة بها، وبالتالي ستتمكن من ابتكار ”كونسبت“ فريد رؤية فنية واحدة تعمل على إيصال رسالة العلامة التجارية.





// كونسبت عملنا على ابتكارها ــــــــــــــــــــــــــــ


سيل SAIL

شركة تعمل على تقديم الحلول التسويقية المختلفة.





سيل ــــــ تعني الإبحار! فبعد عدة جلسات عصف ذهني وتحليل فكرة الإبحار وجوانبه، وأدواته ـــــ

استطعنا أن نصل إلى كونسبت متماسك يعمل على إيصال رسالة العلامة التجارية من خلال شعار، وهوية بصرية متكاملة شاملة لمختلف العناصر البصرية.




معًا نبحر عبر الريح ــــــــــــ لنصل!

كانت هذه العبارة التي ابتكرناها، أساس اختزل المفهوم العام “الكونسبت” الخاص بالعلامة سيل، والذي يتلخص في الإبحار، والوصول، والعمل الجماعي.

اخترنا أن يكون الكونسبت حول الإبحار عبر الريح (أحد أنواع الإبحار الثلاثة) لتميزه بالسرعة وانطلاق القوارب بزاوية معينة وبشكل مرتفع. ومن هذا المنطلق تم تشكيل الشعار بتجسيد ذلك المفهوم في أيقونة شراعان يمتد أحدهما خارج الحدود، تجسيداً للعمل المشترك بين العلامة التجارية والعميل.

كما تمثلت العناصر التصميمية في عدة أشكال مستوحاة من البحر والإبحار والقوارب مثل المقود والمرساة، بالاضافة إلى الحبال الموجودة في الأشرعة والتي قمنا برسمها بشكل تجريدي ذو طابع يجمع بين الحدية والديناميكية أيضًا، كما صنعنا انسجامًا لونيًا في هوية سيل البصرية، جمع مابين اللون الأزرق المستلهم من البحار، واللون المرجاني الهادئ والحيوي في آنٍ واحد! كل هذه التفاصيل عملت كوسيلة لإيصال "الكونسبت" الخاص بالعلامة التجارية سيل.

ــــــــــــ اضغط للإطلاع على تفاصيل الهوية البصرية للعلامة التجارية سيل.

ينشأ الكونسبت في ذهن المبدع بالإعتماد على المفاهيم الأصيلة! ابحث عن الأفكار الأصيلة في ذهنك ولكن اسندها على استراتيجية العلامة وتوجهها، والتي بدورها ستولّد لك تصورات كثيرة تدعم فكرتك التي تريد بناءها.




ولا تنسى أن التصورات غالبًا ماتكون تدريجية ولا تأتي دفعة واحدة ــــــــ طوّرها واصنع كونسبت إبداعي جدًا!




٥١ مشاهدة٠ تعليق

منشورات ذات صلة

عرض الكل